نساعدك في بناء عمل حر و الأنضمام الى نادي الاثرياء

كيف أنشأت مدونة عن المنتجات المصرفية والاستثمارية تجلب لي 10 آلاف دولار شهرياً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn
Share on pinterest
Pinterest
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email

Table of Contents

مرحباً! من أنت وما مدونة العمل التجاري الذي بدأته؟

 

أنا بارديب جويال مؤسس مدونة CashOverflow.com (الحاصلة على أفضل مدونة شخصية للتمويل في عام 2017).

 

حيث أساعد من خلالها الناس في إدارة حياتهم المالية لكي يحققوا الاستقلال المالي ويعيشوا حياة مكتفية ذاتياً.

 

لقد نمت أعمالي التجارية على الإنترنت لتجلب لي ما يقرب من 10000 دولار شهرياً من خلال إنشاء مصادر دخل متعددة.

 

إلا أن أكبر مصدر لأرباحي هو التسويق بالعمولة (affiliate marketing).

لقد ربحت 4500000 روبية (حوالي 65000 دولار) من التسويق بالعمولة لبطاقات الائتمان في الهند في عام 2018 وهذا مبلغ ضخم.

 

بالنظر إلى أن السوق الهندي ليس ناضجاً مثل سوق الولايات المتحدة والمملكة المتحدة من حيث شراء المنتجات المالية عبر الإنترنت.

 

ثم استثمرنا المزيد من المال والوقت في تحسين التصميم بحيث يمكن لقرائنا اختيار أفضل بطاقة ائتمان مناسبة لهم في الهند من خلال مقارنة البطاقات في الفئات المختلفة. إننا نتطور من مجرد مدونة مالية إلى محرك للمقارنة بين المنتجات المصرفية.

 

كما أننا نقوم بالتسويق بالعمولة للعديد من المنتجات للجمهور العالمي، لكن تركيزنا الأساسي منصب على الجمهور الهندي.

 

أقوم كذلك ببيع الدورات التدريبية عبر الإنترنت ومساعدة الشركات الناشئة على إعداد حملات للتسويق بالمحتوى بدون ميزانية.

 

ما هي قصتك وكيف توصلت إلى هذه الفكرة؟

عملت في شركة لتكنولوجيا المعلومات من عام 2006 إلى عام 2013 وعشت في الولايات المتحدة لمدة عامين.

 

كنت أتقاضى راتباً جيداً لكنني لم أكن راضياً عن ثقافة العمل. لذلك عدت إلى الهند وأنشأت شركة برمجيات صغيرة مستثمراً فيها كل مدخراتي.

 

فشلت شركتي الصغيرة وأدى ذلك لخسارتي لأكثر من 20 ألف دولار وفقدت دوافعي للعودة إلى وظيفتي السابقة.

 

لذلك بدأت في أخذ بعض أعمال الكتابة مواقع العمل الحر (الفريلانس) من أجل دفع فواتيري الشهرية. وأنشأت مدونة للتدريب على ما كنت أتعلمه في مجال التسويق الإلكتروني في عام 2015.

 

لم أتخيل مطلقاً أن تحقق مدونتي CashOverflow أي أموال. فقد كنت أكتفي بمشاركة حيل التمويل الشخصي الخاصة بي، تلك الحيل التي ساعدتني في إدارة شؤوني المالية في أوقاتي العصيبة.

 

لم أتلق أي تعليم احترافي في المجال المالي لكنني أحب قراءة الكتب المتعلقة بالاستثمار والنظام الضريبي.

 

نالت بعض مقالاتي شعبية وحصلت بسببها على الكثير من الزيارات من وسائل التواصل الاجتماعي وجوجل.

 

كان أحد هذه المقالات يتعلق بكيفية ربح المال من الإنترنت في الهند. ولا يزال نشطاً ويحتوي على أكثر من 500 تعليق.

 

على الرغم من هذه الشعبية لم أحقق أي أموال خلال 18 شهراً من إنشائي للمدونة. لم أكن أضع إعلانات على مدونتي.

 

لأن هذا يفسد تجربة المستخدم، وكنت أركز على مساعدة القراء بدون الاهتمام بالحصول على المال.

 

بعد ذلك بدأت في التعرف على شبكات التسويق بالعمولة حيث يمكنني إنشاء روابط يمكن تتبعها للمنتجات المصرفية.

 

في غضون بعضة أشهر من العمل تمكنت من الحصول على دخل يصل إلى 2000 دولار شهرياً. وأصبحت مدونتي مشهورة وحصلت على جائزة أفضل مدونة من موقع Indiblogger في عام 2017.

 

حدثنا عن عملية تصميم منتجك الأول وإعداد نموذجه الأولي وتصنيعه.

كنت أجني المال من التسويق بالعمولة، لكن كان هناك تحديان يقفان في طريقي. لم تكن عروض المنتجات المصرفية متوفرة بشكل مستمر على مدار العام.

 

كنت أحقق 500 دولار شهرياً من الترويج لأحد المنتجات ثم في الشهر التالي لا أحقق أي شيء. عندما لا يكون لدى البنك ميزانية كافية للترويج للمنتج.

 

أعتقد أن هذه المشكلة خاصة بالبنوك التي تتخذ من الهند مقراً لها والتي لا تعي مسائل التسويق بالعمولة. وتخسر فرصة كبيرة باعتمادها على شبكات ووكالات الوساطة.

 

بدأت في توسيع أعمالي التجارية من خلال الترويج للمنتجات العالمية المتعلقة بالتدوين والتسويق الإلكتروني.

 

فالمشاكل المتعلقة بتنمية الأعمال التجارية على الإنترنت هي نفسها في جميع أنحاء العالم.

أحب قراء المدونة الأجانب المحتوى المتعلق بربح الأموال من الإنترنت. وكانت شركات المنتجات الموجودة في الولايات المتحدة أكثر دعماً، وبالتالي تمكنت من زيادة أرباحي.

 

كما قمت بعمل مقارنة بين شركات الاستضافة المختلفة لإنشاء المدونات وأصبح هذا مصدراً جيداً للربح من التسويق بالعمولة.

 

كان القراء يتوقعون مني تقديم معلومات مفصلة عن تنمية الأعمال التجارية على الإنترنت على غرار ما قدمته على مدونة CashOverflow.

 

كما أرادوا تعلم التسويق عبر الإنترنت. وبدأ جمهوري في طرح أسئلة تتعلق بالتدوين عبر رسائل البريد الإلكتروني ووسائل التواصل الاجتماعي.

 

 لذلك بدأت في إنشاء دورات تدريبية على الإنترنت لتعليم التدوين وكتابة المحتوى وتحسين محركات البحث (السيوSEO) والتسويق بالعمولة.

 

نحن نعيش في عصر يمكنك فيه إنشاء مدونة بأقل من 50 دولاراً. ويمكن وضع الدورات التدريبية المدفوعة على منصات Teachable في بضع دقائق.

 

اشرح كيف تطورت أعمالك التجارية.

تطورت أعمالي من مدونة أمارس فيها هوايتي إلى محرك للمقارنة بين المنتجات في غضون أربع سنوات. لقد كانت عملية رشيقة سارت فيها الأمور ببطء ونضجت مع مرور الوقت.

 

بلغ عدد زيارات المدونة مليوني زيارة شهرياً في منتصف عام 2017 وبقيت تتراوح حول هذا الرقم.

 

كان بإمكاني تحويل هذه الزيارات إلى أموال لكنني علمت أنه يمكنني الحصول على عملاء متكررين من خلال تحويل زيارات المدونة إلى قائمة بريدية.

 

لقد أنشأت قائمة بريدية تحتوي على أكثر من 20000 ألف مشترك. مع ما يزيد على 1000 عميل دفعوا أموال في شراء كتب إلكترونية ودورات تدريبية.

 

ما الذي تقوم به لجذب العملاء والاحتفاظ بهم منذ بداية أعمالك؟

أرغب بتوجيه بعض النصائح الصادقة والحيادية تضيف قيمة للقراء. أتلقى المئات من رسائل البريد الإلكتروني كل أسبوع من أجل منشورات مدفوعة. لكنني أرفض 99 بالمائة منها لأن المنتج أو الخدمة لا ترقى إلى المستوى المطلوب.

 

لا مانع لدي من مراجعة المنتجات مجاناً إذا كانت ستضيف قيمة حقيقية إلى حياة جمهوري. إن خسارة المال على المدى القصير أفضل من فقدان المصداقية. لهذا السبب تجد مقارنات للمنتجات على مدونتي أكثر من العروض الترويجية لأي علامة تجارية.

 

الشيء الثاني هو نشر محتوى عالي الجودة مدروس بعناية. بحيث يمكن للقراء العثور على جميع الإجابات في نفس الصفحة بدون التشتت بين مواقع الويب المختلفة.

 

لأكون صريحاً لا يمكنني استخدام جميع المنتجات المتعلقة بالتأمين والمصارف بشكل شخصي.

 

أكتب تجربتي الشخصية عندما اشتري بوليصة تأمين أو أحصل على موافقة لبطاقة ائتمانية.

 

وبخلاف ذلك أقوم بجمع المعلومات وقراءة مراجعات المستخدمين من الإنترنت والحصول على أدلة من تجارب أعضاء المجتمع.

 

لقد أنشأت مجموعات مجتمع مختلفة للتفاعل مع مختلف فئات الجمهور، وقائمة هذه المجتمعات متاحة على صفحة المجتمع في مدونة CashOverflow.

 

حيث يرغب بعض القراء في قراءة مقالات المدونة بينما يريد آخرون مشاهدة مقاطع فيديو بلغتهم المحلية. والبعض الآخر يرغبون في المشاركة في المناقشات.

 

هناك 3 أشياء تحتاجها لتحقيق النجاح في مجال التدوين:

  • اختيار تخصص (نيتش Niche) في سوق كبير بما فيه الكفاية.
  • محتوى غني ومتميز.
  • عمل شبكة علاقات جيدة (مع المدونين والصحفيين).

 

لقد نشرت أقل من 50 مقالة خلال أول سنتين من إطلاق مدونتي لأنني كنت  أقضي وقتاً طويلاً للغاية في البحث عن المحتوى والتعلم الذاتي. وفي الوقت ذاته قمت بنشر أكثر من 50 مقالة على المواقع والمدونات كمنشورات زوار.

 

وقد انتشر أحد منشوراتي على موقع YourStory كالفيروس محققاً أكثر من 10000 مشاركة على وسائل التواصل الاجتماعي، مما منحني كماً هائلاً من الزيارات المجانية في عام 2017.

 

تحسين محركات البحث والتسويق بالعمولة يعملان بشكل ممتاز عندما يكون لديك محتوى رائع يشاهده ملايين الأشخاص.

ماذا تفعل هذه الأيام وكيف يبدو لك المستقبل؟

تعمل أعمالي التجارية بشكل آلي ويقوم فريقي بمعظم العمل. أقضي ساعتين تقريباً يومياً في أعمالي التجارية وأمنح بقية وقتي لعائلتي وهواياتي.

 

كان حب طفولتي هو القيام بالأنشطة الزراعية بيدي، وفي العام الماضي اشتريت أرضاً زراعية على مساحة فدان لتجربة الزراعة المعمرة وعمل مزرعة مستدامة ذاتياً.

 

سيكون تركيزي في المستقبل على نفس الشيئين، العمل في المزرعة وتقليل الساعات المخصصة لأعمالي التجارية من ساعتين يومياً إلى أربعة ساعات أسبوعياً.

 

أشارك معارفي الشخصية المتعلقة بالتدوين مجاناً على مدونتي الثانية TheNicheBlogger.com حيث أكتب عن اختيار تخصص (نيتش) مربح وتنمية أعمال تجارية تدر الأموال بأقل مجهود.

من خلال إنشاء أعمالك التجارية هل تعلمت أي شيء مفيد بصفة خاصة؟

لقد تعلمت من فشل شركتي الناشئة أنه يجب علينا إطلاق المنتجات بعد فهم مشاكل ورغبات الجمهور المستهدف.

 

على سبيل المثال تعد المدونات المستضافة على WordPress منتجاً منخفض التكلفة لحل مشكلات الجمهور المستهدف، وبعد إنشائها يمكن استثمار الأموال في تصميم وتطوير الموقع.

 

الشيء الثاني الذي تعلمته في العامين الماضيين هو أن وضع إجراءات قياسية من شأنه توفير وقت المؤسسين بشكل كبير.

 

لقد وضعت إجراءات قياسية للتخطيط للمحتوى وكتابة المحتوى وتحسين محركات البحث، وبالتالي يستطيع فريقي القيام بهذه المهام بمشاركة بسيطة مني.

 

الشيء الوحيد الذي يصعب الاستعانة بمصادر خارجية فيه هو إدارة وسائل التواصل الاجتماعي. يمكن أن تساعد أدوات وسائل التواصل الاجتماعي في النشر التلقائي للمنشورات ويمكن للفريق المساعدة في الرد على التعليقات.

 

لكنني لا يمكنني وضع إجراءات لإنشاء أفكار للمنشوارت لأن التحديثات المنشورة على وسائل التواصل الاجتماعي هي انعكاس لتفكير المؤسس، وأتمنى أن أتعلم أتمتة الأنشطة المتعلقة بوسائل التواصل الاجتماعي في عام 2020.

ما هي المنصة/الأدوات التي تستخدمها في عملك التجاري؟

نظراً لأن مصدر دخلي الأساسي هو مدونتي فإن الأدوات التي استخدمها تتعلق بالتدوين.

 

Convertkit: لدي قاعدة قراء جيدة تضم أكثر من 20 ألف شخص. تساعدني منصة Convertkit في إرسال رسائل البريد الإلكتروني المناسبة للأشخاص المناسبين بسهولة ويسر.

 

إنها توفر لي خيارات متعددة لإنشاء أقماع تحويل وقواعد أتمتة تعمل بشكل جيد عندما يكون لديك قاعدة قراء ضخمة.

 

Asana: أستخدم منصة Asana لإدارة العمل وتحقيق التعاون بين الفريق. إنها منصة سهلة الاستخدام وذات تصميم تفاعلي وتساعدني على إدارة مشاريع متعددة بسهولة.

 

RoboForm: لتخزين كلمات المرور ومشاركة إمكانية الوصول للأدوات مع الفريق بدون الكشف عن كلمات المرور.

 

Todoist: تحديد أولوية المهام يمنحني الوضوح بشأن ما يجب القيام به أولاً بشكل منتظم.

 

تقويم جوجل (Google Calendar): أعتمد على منصة Google Calendar لتوفير الوضوح فيما يتعلق بأهدافي الشهرية، كما يمكنني جدولة المهام المتكررة مثل الاجتماعات الأسبوعية للفريق والاجتماعات مع العملاء.

 

لمعرفة أفضل 20 موقع و حافز للحصول على أعلى العمولات في 2020، اضغط هنا.

ما هي الكتب والمدونات الأكثر فائدةً وتأثيراً؟

الكتب:

  • الكتابان Hooked و Traction هما الكتابان المفضلان لدي للتسويق للشركات الناشئة.

  • كتاب التأثير: علم نفس الإقناع (Influence: The Psychology of Persuasion) هو كتاب يجب قراءته لفهم سيكولوجية العميل.

  • كتابا الشركة الناشئة المرنة (The Lean Startup) ونهاية الوظائف (The End of Jobs) جيدان في ريادة الأعمال.

  • Dotcom Secrets: إذا كنت ترغب بإنشاء أقماع تحويل فعالة لأعمالك التجارية على الإنترنت.

المدونات:

أوصي بمتابعة مدونتين: Backlinko لتحسين محركات البحث و Copyhackers للكتابة بشكل أفضل وتعلم مهارات كتابة الإعلانات.

نصيحة لأي رائد أعمال يرغب بالبدء أو بدأ لتوه؟

ابدأ ولا تتردد.

 

تموت معظم أحلام ريادة الأعمال قبل أن ترى الحياة. لا تحتاج لأموال كثيرة لبدء نشاط تجاري عبر الإنترنت لكنك تحتاج لرغبة شديدة في تحقيق النجاح.

 

بعد البدء اعمل بلا كلل على مدونتك وعلى المواقع مثل YouTube وInstagram وغيرها مما تريد تعلمه. إذا ركزت على التعلم فستحقق الأرباح عاجلاً أو آجلاً.

 

لقراءة المزيد من المقالات اضغط على هذا الرابط.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn
Share on pinterest
Pinterest
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
العربية العربية English English Français Français Deutsch Deutsch Italiano Italiano Latin Latin Português Português Русский Русский Español Español
Reset Password